x
x
  
العدد 10547 الجمعة 23 فبراير 2018 الموافق 7 جمادى الآخرة 1439
Al Ayam

الأيام - منوعات

العدد 7935 الجمعة 31 ديسمبر 2010 الموافق 25 محرم 1431هـ
  • السينما المصرية على قمة المهرجانات العربية في 2010

رابط مختصر
 

سيسجل التاريخ ان لسنة 2010 هي الاهم في تاريخ السينما المصرية على الاطلاق فقد استطاعت السينما المصرية وصناعها خلال هذا العام فرض كلمتهم على مهرجانات السينما في الشرق الاوسط وحصد معظم جوائزها الكبرى وأهمها الهرم الذهبي مهرجان القاهرة والتانيت الذهبي مهرجان قرطاج وهما اعرق وأهم مهرجانات السينما في المنطقة العربية الى جانب الجائزة الكبرى من مهرجان تريبيكا الدوحة وجوائز التمثيل مــن عـــدد آخــر مــن المهرجانـــات للممثليــن المصرييــن ليثبتوا انهم اصحاب الموهبة الاكبر في الوطن العربي. ولو نظرنا لخريطة المهرجانات السينمائية في الوطن العربي سنجد ان أهمها واعرقها يأتي القاهرة وقرطاج ومراكش ودبي هذه المهرجانات تتسابق وتتنافس فيما بينها للفوز بالافلام وحضور النجوم باستثناء قرطاج ومراكش اللذين اصبح طابعهما فرانكفوني اكثر ولا يهتمون بكم المشاركة العربية فمثلا مهرجان مراكش فلم يشارك في مسابقته الدولية سوى فيلم عربي وحيد من المغرب؟! وحضور النجوم العرب كان ضعيفا لا يتعدى اصابع اليد الواحدة في حفل الافتتاح الى جانب غيابهم عن التكريمات ولم تحفظ ماء وجه السينما المصرية سوى النجمة الكبيرة يسرا ومشاركتها كعضو في لجنة التحكيم الرسمية؟! على النقيض كان هناك حضور قوي ولافت لنجوم وصناع السينما العالمية وتكريم خاص للسينما الفرنسية بحضور ما يقرب من 50 من نجومها. بعد 40 سنة السينما المصرية كانت على موعد مع التألق في مهرجان قرطاج عندما حصدت جائزة التانيت الذهبي من اقدم مهرجانات المنطقة لفيلم ميكرفون الى جانب جائزة أفضل ممثل لاسر ياسين عن فيلم رسائل البحر لداود عبد السيد وهي المرة الثانية بعد 40 عاما التي تحصد فيها السينما المصرية جائزة التانيت الذهبي بعد ما نالها المخرج الكبير يوسف شاهين عام 1970 عن فيلم الاختيار . وفي نفس التوقيت جاء فوز فيلم الحاوي لابراهيم البطوط بالجائزة الذهبية لمهرجان تريبيكا الدوحة أحدث مهرجانات السينما في المنطقة العربية . وبعدها يأتي التتويج الدولي من مهرجان القاهرة لفيلم الشوق لخالد الحجر ومنحه جائزة الهرم الذهبي ومنح بطلته الفنانة الموهوبة سوسن بدر جائزة أفضل ممثلة وعمرو واكد جائزة أفضل ممثل مناصفة مع الممثل الايطالي اليساندرو غاسمان عن الفيلم الايطالي الاب والغريب ومرة اخرى يعود فيلم العام ميكرفون لحصد جائزة افضل فيلم عربي من مهرجان القاهرة و تأتي المحطة الاخيرة للمهرجانات العربية في دبي ومهرجانها الذي أصبح واحداً من أهم المهرجانات العربية رغم حداثة عهده وتحصد مصر جائزتي أفضل ممثلة لبشرى وأفضل ممثل لماجد الكدواني عن فيلم 678 للمخرج محمد دياب ويستمر فيلم ميكرفون في حصد الجوائز وهذه المرة ينال جائزة افضل مونتاج . أرقام ومهرجانات. وتأتي النجمة يسرا لتكون نجمة المهرجانات في 2010 حيث رأست لجنة تحكيم مهرجان تريبيكا الدوحة وعضو في لجنة تحكيم مهرجان مراكش. فيلم ميكرفون هو أكثر الافلام المصرية حصدا للجوائز برصيد 3 جوائز من قرطاج والقاهرة ودبي . الممثلون المصريون سيطروا على جوائز التمثيل في دبي وقرطاج والقاهرة برصيد خمس جوائز لبشرى وسوسن بدر وأسر ياسين وماجد الكدواني وعمرو واكد . أثبتت 2010 ان زحمة المهرجانات العربية مازالت مستمرة وغياب التنسيق بين المهرجانات الكبرى في المنطقة لم يتم حسمه حيث تتداخل المواعيد و يلهث النجوم والاعلاميون من دولة لاخرى واحيانا لا يحضرون حفل افتتاح هنا او هناك ؟! فيجب اعادة النظر في المواعيد على الاقل بين المهرجانات الاهم في الشرق الاوسط القاهرة مراكش قرطاج دبي واتاحة فاصل زمني مناسب بينها واعادة النظر في مواعيد مهرجانات اقل أهمية مثل دمشق وابوظبي وتريبيكا بعيدا عن المهرجانات الدولية. ويجب اعادة النظر من جانب القائمين على بعض المهرجانات العربية في اختيار أعضاء لجان التحكيم والتي غالبا ما تكون قائمة على المجاملات والعلاقات.

المصدر: القاهرة مكتب الايام أحمد رضوان:




زائر
عدد الأحرف المتبقية
   =   

تنويه : التعليقات لا تعبر عن رأي الصحيفة
  إقرأ في عدد اليوم
  الأيام "واتساب"

المواضيع الأكثر قراءة

هل تؤيّد ما ذهبت له دراسة حديثة بأن انتاجية الموظّف البحريني 42 دقيقة فقط في «اليوم الواحد»؟

كُتاب للأيام

تصفح موقع الايام الجديد